×

مقدمات في علم الإتباع قراءة نقدية استقرائية في مفهوم البدعة


  • اسم المؤلف : حامد بن عبدالعزيز سليمان الحامد
  • جهه النشر : العبيكان للنشر
  • 68.20ريال سعودي



معلومات البائع

شركة العبيكان للتعليم

تجهيز الطلب
(5/5)
السعر
(5/5)

كتاب 2244

قوله صلى الله عليه وسلم : «كل بدعة ضلالة هو بمعنى: «من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد). والمقصود به الإحداث في الدين، وليس المقصود به الاقتصار على الإحداث في العبادات، فهو عام في العبادات والعادات، فمن أحدث في العادات كمن أحدث في العبادات. والإحداث في العادات بتحويلها إلى مسائل توقيفية كالعبادات، خلافا لمنهج النبي يَةِ. والذي ينظر في قوله يَةُ: «كل بدعة ضلالة) على أن المراد به تحريم الابتداع في العبادات، ولا ينظر فيه على أن المراد به تحليل الابتداع في العادات، هو كمن يقرأ قوله تعالى: وأحلّ الله البيع وَحَرَم الريؤاً } [البقرة: ٢٧٥]، فيعتقد أن المراد تحريم الربا، وأن من أباحه فهو كافر، ويجهل أن المراد كذلك تحليل البيع، وأن من حرّمه فهو كافر. وليس في هذين الحديثين دليل على أن الأصل في العبادات التوقف، وأن الأصل في العادات الإباحة، وإنما استدللنا على هاتين القاعدتين باستقراء سيرة النبى يَة، وسيرة أصحابه

كتابة تعليق

الرجاء الدخول أو التسجيل لكي تتمكن من تقييم المنتج

الكلمات الدليليلة : مقدمات في علم الإتباع قراءة نقدية استقرائية في مفهوم البدعة